بسمة تكشف كواليس «ماكو» وتغوص «تحت الماء»: «ماكنتش مصدقة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

كشفت الفنانة بسمة كواليس تصوير أحد مشاهد فيلمها الجديد «ماكو»، وتغوص أسفل سطح الماء، مُعبرة عن شعورها تجاه التجربة التي تنفذها للمرة الأولى، موضحة أن أغلب مشاهد العمل السينمائي تم تصويرها «تحت الماء»، وأكدت على شعورها بالسعادة بتجربتها الجديدة.

وقالت بسمة عبر صفحتها الشخصية بـ«انستجرام»، الثلاثاء، إن «في الأول ماكنتش مصدقة أننا فعلا هنعمل فيلم جزء كبير من أحداثه تحت المياه.. لأ وكمان هنسمع ونتكلم ونمثل مشاهد وكده! اتبسطت بالتجربة فوق الوصف، ومستنية بقى اليوم ده أوي (يوم عرض الفيلم)».

وسبقها مُخرج الفيلم محمد هشام الرشيدي، بالمشاركة بالفيديو في «انستجرام»، ويعلّق: «كنت دايما ببقى خايف من أي يوم تصوير عادي في ظروف تصوير عادية جدا لحد ما عملت فيلم (ماكو) كل حاجه فيه مش طبيعية من أول ديكور وتحضير بيتم تحت المياه لممثلين بيشتغلوا تحت ضغط نفسي وعصبي عجيب لفريق بالكامل بنتواصل من بعيد لبعيد جانب من تصوير مشهد من فيلم ماكو إن شاء الله قريب هيتم إعلان موعد عرض الفيلم إن شاء الله يكون عند حسن ظنكم».

«ماكو» بطولة ناهد السباعى، نيكولا معوض، بسمة، منذر رياحنة، محمد مهران، فريال يوسف، عمرو وهبة، سارة الشامى، وعدد آخر من الفنانين والفيلم إخراج «الرشيدي» وتأليف أحمد حليم.

وتدور الأحداث حول 8 أشخاص يمتلكون شركة لإنتاج الأفلام التسجيلية، يقررون السفر لعمل فيلم تسجيلي عن العبارة التي غرقت في مياه البحر الأحمر، ويمرون بالكثير من التحديات للوصول لها، وتتوالى الأحداث فيحدث لهم الكثير من المفاجآت والكوارث.

أحداث تعتمد على أجواء التشويق والإثارة، وهى مستوحاة عن قصة حقيقية حول غرق العبارة «سالم إكسبريس» في ديسمبر 1991، وأغلب أحداثه تدور تحت الماء، وهو ما يمثل عنصر جذب كبير وتشويقى للمشاهدين، لوجود علامات استفهامية وقصص غامضة وأقاويل كثيرة حول سبب غرق العبارة.

وفي أكتوبر الماضي، أعلنت الشركة المنتجة للفيلم عن انطلاق البرومو الرسمي للفيلم قريبا، بعد نشر الأفيش الأول عبر «انستجرام»، وعلق حساب الشركة: «استعدوا.. الرحلة هتبدأ، الإعلان التشويقي قريبا».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

أخبار ذات صلة

0 تعليق