«سبائك»: انتعاش مبيعات الذهب محلياً.. والأسعار تهبط رغم حدة الانتخابات الأمريكية وكورونا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال رجب حامد، الرئيس التنفيذي لمجموعة سبائك الكويت، أن سوق الذهب تأثر بالتطورات العالمية، فيما انتعشت الأسواق المصرية نسبيا مع انخفاض الأسواق وهبوط الأونصة العالمية تحت 1860 دولار.

وأوضح حامد، أن مبيعات المشغولات الذهبية ظهرت بصورة أكبر من الأسابيع الماضية حيث هبط جرام 21 إلى 822 جنيه وكذلك عيار 18 إلى 705 جنيه وهى العيارات الأكثر انتشاراً بالصاغة المصرية، وزاد الإقبال بصورة أكبر على الذهب الاستثماري خصوصا السبائك الصغيرة والجنيهات ووصل سعر الجرام 24 إلى 939 جنيه وسعر جنيه الذهب إلى 6570 جنيه.

وذكرت مجموعة سبائك الكويت في تقريرها الاسبوعى، الصادر صباح اليوم، الاثنين، أن الذهب أنهى تداولات الشهر الثالث على التوالى على هبوط ويلامس مستوى 1860 دولار عكس توقعات المحللين وأنهى أسبوعه تحت مستوى 1880 دولار بسبب قوة الدولار وإقبال المستثمرين على بيع الذهب لتغطية المراكز المكشوفة.

وتابع التقرير، أن الأونصة عادت للارتفاع نهاية الأسبوع بعد أن عجزت عن كسر الدعم 1860 دولار وساعد الذهب على الصعود هو اقتراب الانتخابات والتهديد بأن «الفوضى الخيار الأقرب» إذا كانت النتائج غير حاسمة ومشكوك في صحتها، فيما وضح أنه من السهل أن تعود الأونصة إلى ارتفاعات الأسعار، مستشهداً بما وقع في نوفمبر 2016 عندما كانت التوقعات لصالح هيلاري كلينتون وظهرت النتيجة لصالح دونالد ترامب ومعها صعد الاونصة من 1255 دولار بأكثر من 80 دولار وتلامس مستوى 1338 دولار، ويعزز هذا السيناريو بأن شخصية الرئيس دونالد ترامب من صعب توقع تصرفاتها سواء في حالة فوزه أو العكس، ما يؤكد أن الذهب هو الكاسب الأكبر في حالة فوز أي المرشحين إذا ما وقعت فوضى، لذا يمكن أن تتحقق توقعات المحللين وويُرى الذهب في قمة جديدة فوق 2074 دولار قبل نهاية العام.

وأكدت «سبائك» في تقريرها، أن معطيات ارتفاع الأسعار تستمد دعمها من الموجة الثانية لكوفيد 19 وعودة الإغلاقات لمعظم الدول الاوروبية ما يدعم صعود الذهب نظرا لزيادة السعى وراء الملاذات الآمنة وغياب شهية المخاطرة والاستثمار، لهذا يعتبر التوقع بصعود الأونصة باتجاه 2000 دولار يعتبر امر طبيعي.

وحول الفضة، ذكر تقرير سبائك بانها أنهت أسبوعها عند 23.64 دولار للاونصة بفارق هبوط 0.70 سنتا عن سعر الافتتاح الاسبوعى متأثرة بقوة الدولار حيث صعد الدولار اندكس فوق 94 بعد ان كان مستقرا تحت 92 لأكثر من عدة أسابيع وهبطت الفضة تحت 22.74 دولار لأول مرة في شهر اكتوبر ونتوقع ان تعود الفضة للصعود مع الذهب في حالة زيادة التأزيم الحالى سواء من جانب كوفيد 19 أو حدة الانتخابات الأمريكية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    107,736

  • تعافي

    99,555

  • وفيات

    6,278

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق