«البنتاجون»: السعودية شريك استراتيجى.. وسنواصل تلبية الالتزامات العسكرية لها

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» أن الولايات المتحدة ستستمر فى تلبية الالتزامات العسكرية مع السعودية، وقال المتحدث باسم الوزارة، جون كيربى، إن الولايات المتحدة ستستمر بـ«تلبية الالتزامات العسكرية مع السعودية»، وأضاف: «لا علم لى بوجود أى تغييرات فيما يخص العلاقات بين واشنطن والرياض»، وأشار المتحدث إلى أن السعودية «تعتبر شريكًا استراتيجيًا للولايات المتحدة فى المنطقة، ولكننا نعلم وفق تصريحات البيت الأبيض أنه ستكون هناك تغيرات فى العلاقات»، وذكر المسؤول الأمريكى أن العلاقات بين البلدين يجب أن تبقى «نشطة»، وأن موضوع حقوق الإنسان، وملف العقوبات المتعلق بمقتل الصحفى جمال خاشقجى بيد البيت الأبيض ووزارة الخارجية.

من جابنه، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس: «قمنا بحض السعودية على حل قوة التدخل السريع، المتورطة فى مقتل خاشقجى، وتبنى إصلاحات وضوابط مؤسساتية منهجية لضمان توقف النشاطات والعمليات المناوئة للمعارضة بشكل تام»، ورفض المتحدث كشف الأسماء التى شملتها قائمة المسؤولين السعوديين المدرجين تحت قانون «حظر خاشقجى»، مؤكدًا أن الوزارة لن تُفصح عن الأسماء التى شملتها القائمة أو تلك التى ستُضاف إليها، وأعاد برايس التأكيد على أن إدارة بايدن تحبذ فكرة إعادة تقييم العلاقة مع السعودية على فرض العقوبات، لأن هذه الخطوة تمكنها من التأثير بشكل أكبر على الحكومة السعودية، وأكد أن واشنطن ملتزمة بالوقوف مع الرياض فى الدفاع عن نفسها، واعتبر أن بيع الأسلحة للسعودية يستند إلى أساسين: «المصالح والقيم»، وأعرب عن امتنان واشنطن للسعودية على تعاونها بشأن ملف وقف الحرب فى اليمن. وشدّد برايس على أن الولايات المتحدة ستحافظ على تحالفها التاريخى مع السعودية.

كانت إدارة الرئيس الأمريكى جو بايدن كشفت تقرير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية «سى. آى. إيه» حول مقتل خاشقجى، فيما أكدت وزارة الخارجية السعودية رفضها «القاطع» لما ورد فى التقرير من «استنتاجات مسيئة وغير صحيحة عن قيادة المملكة». بدورها، قال السفيرة الأمريكية لدى.

وفى المقابل، قال الأمير السعودى، عبدالرحمن بن مساعد، ردًا على من وصفهم بـ«المتربصين» بالمملكة بعد تقرير وكالة الاستخبارات الأمريكية حول خاشقجى، إن «السعودية كبيرة، لا يمكن تجاهل أهميتها وتأثيرها فى المنطقة والعالم، وهناك حد لا يمكن تجاوزه فى أى خلاف يحدث معها، فلا يمكن- وفقًا للمسؤولين الأمريكيين- بأى حال السماح بوصول العلاقات لدرجة القطيعة بل لابد ولمصلحة أمريكا الحفاظ على هذه العلاقات».

وأمنيًا، أعلنت السعودية إصابة 5 مدنيين بسقوط مقذوف أطلقه المتمردون الحوثيون فى اليمن على منطقة جازان جنوب غربى البلاد. وقال المتحدث باسم مديرية الدفاع المدنى بمنطقة جازان، محمد الغامدى، إن مقذوفًا عسكريًا «أطلقته الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة إيرانيًا تجاه إحدى القرى الحدودية بمنطقة جازان»، وأوضح أن «المقذوف سقط فى أحد الشوارع العامة، ما أسفر عن إصابة 5 مدنيين بجروح متوسطة، 3 منهم سعوديون، واثنان من الجنسية اليمنية، وتم نقلهم إلى المستشفى لتلقى الرعاية الطبية»، وأضاف أن «منزلين ومحلًا و3 مركبات مدنية تعرضت لأضرار جراء تطاير الشظايا».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    183,010

  • تعافي

    141,347

  • وفيات

    10,736

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق