«التموين»: ننتج نصف حجم استهلاكنا من القمح.. ونستورد 10 ملايين طن لسد الفجوة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أطلقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولى، منصة التعاون التنسيقى المشترك، لقطاع التموين، تحت عنوان «سلاسل القيمة المستدامة: نحو تحقيق الأمن الغذائى»، بمشاركة الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، وعدد من شركاء التنمية مُتعددى الأطراف والثنائيين، وممثلى القطاع الخاص، وذلك لعرض الجهود التى تقوم بها وزارة التموين، لتعزيز سلاسل القيمة المستدامة والدفع نحو تحقيق الأمن الغذائى، وبحث أولويات المرحلة المقبلة ومناقشة فرص التعاون الإنمائى مع الشركاء الدوليين.

وأكدت «المشاط» أن منصة التعاون التنسيقى المشترك تستهدف تقوية الشراكات الدولية فى مختلف القطاعات وتعظيم الأثر التنموى، مشيرة إلى التنسيق المستمر بين وزارتى التعاون الدولى والتموين لمتابعة التقدم المحرز فى المشروعات الممولة من شركاء التنمية وتنسيق الجهود لتحديد المجالات ذات الأولوية خلال الفترة المقبلة، لدعم استراتيجية الدولة لتحقيق الأمن الغذائى وتطوير سلاسل القيمة المستدامة.

وأضافت أن محفظة التعاون الإنمائى لقطاع التموين تسجل نحو 128.8 مليون دولار، شارك فيها شركاء التنمية (الصندوق السعودى للتنمية وصندوق الأوبك للتنمية الدولية والوكالة الفرنسية للتنمية)، موضحة أن هذه التمويلات حققت أثرا تنمويا فعالا فى 27 محافظة، حيث ساهمت فى دعم قدرات منظومة التموين للاستخدام الأمثل للموارد، كما ساهمت فى تدشين 11 صومعة بطاقة تخزينية 645 ألف طن، وتدشين مستودعين لتخزين القمح بسعة 100 ألف طن، وخلق 13 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

وأكد الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، أهمية العمل الذى تقوم به الوزارة والذى يمس حياة المواطنين مباشرة ويعمل على تعزيز الاستقرار الاجتماعى، حيث تخدم الوزارة نحو 70% من المجتمع، مثمنًا الطريقة التكاملية التى تعمل من خلالها الوزارات فى الحكومة المصرية لدعم المشروعات الاستراتيجية من خلال العديد من الآليات.

وقدم «المصيلحى» عرضًا حول استراتيجية الوزارة لتعزيز سلاسل القيمة المستدامة والأمن الغذائى، من خلال العمل على تحقيق الاكتفاء الذاتى من السلع الغذائية الاستراتيجية، وعلى رأسها القمح، لافتًا إلى أن إنتاج مصر من القمح يبلغ 8-9 ملايين طن سنويًا، بينما يبلغ حجم الاستهلاك 18 مليون طن، وتعمل الدولة والقطاع الخاص على استيراد الفجوة التى تقدر بنحو 9-10 ملايين طن سنويًا.

وقال المهندس أشرف الجزايرلى، رئيس غرفة الصناعات الغذائية، إن مصر نجحت فى إدارة منظومة الأمن الغذائى خلال جائحة كورونا، ما مكنها من تجاوز الأزمة بنجاح، وذلك من خلال التنسيق المستمر والعمل المشترك بين مصنعى المواد الغذائية والجهات الحكومية المختلفة، مشيرًا إلى أن الشراكات الدولية مع الحكومة تعزز دور شركات صناعة الأغذية فى تحقيق الأمن الغذائى والنمو المستدام وخلق فرص العمل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق