أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت: "قضيتنا قضية دم... ستكون لنا تحركات موجعة"

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وألقت ماريان فاضوليان، كلمة باسم أهالي ضحايا انفجار المرفأ وجّهت فيها رسالة إلى "المسؤولين الذين كان من واجبهم حماية لبنان وشعبه، باسم جمعية أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت".

وقالت إنه "لا بد من الكف عن الاستهتار بأرواحنا على جميع الأصعدة، وأولها قضيتنا التي تحاولون تهميشها لمحاولة جعلنا ننساها...".

© REUTERS / Go Nakamura

وتابعت  "أما بالنسبة إلى المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء، فهو كذبة كبيرة وتغييب لضحايانا وتهميش لقضيتنا، لأن ما حصل في 4 آب جريمة موصوفة وليست خطأ أو إهمالا وظيفيا".
وأضافت "لن نقول إنهم لم يعتذروا منا أو يقوموا بواجب تعزيتنا، بل أصبحنا نبحث عن إنقاذ أولئك الجرحى الذين لا يزالون يتعالجون في المستشفيات بين الحياة والموت، ولا من يسأل عنهم، من وزارة صحة إلى ضمان، أمثال لارا التي أصيبت في فراشها، وهي في غيبوبة منذ سنة وشهر ولا من يهتم، أما حال المعوقين جراء الانفجار فهو مأساوي، وعدم تحمل وزارة الشؤون الاجتماعية دورها الأساسي".

© Sputnik . ABDUL KADER ALBAY

أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت " قضيتنا قضية دم... ستكون لنا تحركات موجعة"

وختمت "أطلب من الشعب اللبناني نصرتنا والتضامن معنا، على غرار ما كان في الذكرى السنوية كي يصل صوتنا الى العالم، كون لمسؤولينا آذان لا تسمع".

© Sputnik . ABDUL KADER ALBAY

أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت " قضيتنا قضية دم... ستكون لنا تحركات موجعة"

المتحدث باسم لجنة أهالي ضحايا انفجار بيروت إبراهيم حطيط

وألقى إبراهيم حطيط كلمة باسم المعتصمين أكد فيها "رفض عوائل الشهداء أي تعرض لهم جسديا ومعنويا من قبل القوى الأمنية".

© Sputnik . ABDUL KADER ALBAY

أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت " قضيتنا قضية دم... ستكون لنا تحركات موجعة"

وعقب على "الاعتداء" الذي وقع في 12 آب/ أغسطس المنصرم، في محيط مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، حيث قام عدد من المدنيين وعناصر من شرطة مجلس النواب بضرب عدد من الأهالي والمصورين بالقول أن "الأهالي ليسوا ضد أحد بشكل شخصي ولا مشكلة لهم مع أحد، بل إن مشكلتهم الوحيدة هي مع كل من يستدعيه القضاء للتحقيق معه في قضية مقتل أبنائهم".

© Sputnik . ABDUL KADER ALBAY

أهالي ضحايا إنفجار مرفأ بيروت " قضيتنا قضية دم... ستكون لنا تحركات موجعة"

وأعلن أن "أهالي الضحايا سيستمرون في تصعيدهم وستكون لهم خطوات وتحركات مفاجئة وموجعة".

ABDUL KADER ALBAY

أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت " قضيتنا قضية دم... ستكون لنا تحركات موجعة"

وختم "قضيتنا قضية دم ووجع وحق، ونحن لا نريد أكثر من ذلك، وأنتم من اضطرنا للنزول الى الشارع عندما قتلتم أبناءنا وفلذات أكبادنا"، مؤكدا "ليس لنا أجندة سياسية ونرفض تنفيذ هكذا أجندة".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق