ثورة غضب في دورتموند بعد "الكلاسيكير": ماذا تتوقعون من حكم سبق له التلاعب بالمباريات؟

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صب فريق بوروسيا دورتموند غضبه على الحكم فيليكس زفاير الذي أدار مباراة الفريق ضد بايرن ميونيخ، والتي انتهت بفوز البافاري 3-2 وسط جدل تحكيمي واسع.

وقال جود بيلينجهام لاعب دورتموند لقناة "فيابلاي" النرويجية: "حكم سبق له التلاعب بالمباريات تمنحونه إدارة أكبر مباراة في ألمانيا، فماذا كنتم تتوقعون"؟

ويرمي بيلينجهام إلى فضيحة المراهنات الشهيرة التي تعود إلى عام 2005، حيث كان زفاير أحد الحكام الذين اتهموا الحكم السابق روبرت هويزر في نهاية المطاف، ولكن هذا لم يجعله ينجو من الإيقاف.

وتم إيقاف زفاير لمدة 6 أشهر لأنه لم يبلغ عن تورط هويزر في التلاعب بنتائج المباريات، كما قيل أنه قبل رشاوي بنفسه قبل مباراة بين فوبيرتالر وفيردر بريمن للهواة.

اللقطة التي افتعلت هذا الجدل كانت ركلة الجزاء التي نالها بايرن ميونيخ في النهاية بسبب لمسة يد ضد ماتس هوميلس، والتي قال عنها بيلينجهام: "إنه لا ينظر حتى للكرة. لم تكن ركلة جزاء بالنسبة لي".

في الإطار ذاته، انفجر ماركو روزه مدرب دورتموند الذي طرد من المباراة لاعتراضه المتكرر على قرارات زفاير، حيث قال عبر "سكاي" بعد المباراة: "السيد زفاير يمكنه أن يطلق صافرته على دورتموند للمزيد من المرات. نحن هنا ونحن نستعد دائما لكل شيء يأتي في طريقنا. إنه مرحب به ليلقي بعض العصي والأحجار في طريقنا".

ووصف إيرلينج هالاند مهاجم بوروسيا دورتموند ما حدث بالفضيحة، حيث قال:"كانت ركلة جزاء واضحة لصالح رويس. قلت للحكم: لماذا لم تذهب إلى تقنية الفيديو؟ فقال لي: لا حاجة لذلك. مثل رجل مغرور.. الآن يجب أن نهدأ بعض الشيء".

لمسة يد هوميلس لم تكن موضع اعتراض دورتموند الوحيد، حيث طالب ماركو رويس بركلة جزاء بعد دفعة من لوكاس هيرنانديز لاعب بايرن ميونيخ، إلا أن الحكم لم يمنحها أو حتى يراجعها بتقنية الفيديو.

لاحقا، برر زفاير قراراته في لقائه مع "سكاي" قائلا: "كلنا دائما نطالب بمباراة قوية. نحن يفترض بنا إدارة المباريات. حتى في أعلى السرعات، يمكن للاحتكاك أن يحدث في الجزء العلوي من الجسد. الوضع ليس أبيض أو أسود. لقد اتخذت قرارا في كامل وعيي بعدم احتساب ركلة جزاء".

أما عن الحالة الثانية، لمسة يد هوميلس، فقد راجعها بتقنية الفيديو قبل احتسابها، وهو ما علق عليه قائلا: "هذا المشهد مسلم به. هوميلس أبعد الكرة بمرفقه، هذه ركلة جزاء".

وسجل ليفاندوفسكي ركلة الجزاء في نهاية المباراة ليحسم الفوز لصالح بايرن ميونيخ بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق