شقتي صغيرة لم تسعني وأولادي وأمي.. اعترافات موظف ترك والدته في الشارع ببنها

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أدلى الموظف المتهم بترك والدته ملقاة في الشارع بمدينة بنها باعترافاته تفصيلية أمام أجهزة الأمن مؤكدا أنه لم يكن يعلم بترك أخيه الأخر لوالدتهما حيث أنها كانت في عنايته

وأضاف خلال التحقيقات شقتي صغيرة ولم تكن تسعني أنا ووالدتي وزوجتي وابنائي، موضحا أنه فوجئ بجلوس والدته أسفل العقار الخاص به، قائلا «علمت بوجودها في الشارع أسفل منزلي من الجيران ولم أقصد تركها في الشارع»

فيما قالت الأم خلال التحقيقات، أن ابنيها أرغماها على بيع شقتها وأنها تعيش كل فترة عند أحد منهما بالتناوب، ولكن بعد فترة بدأت معاملتهما تتغير وأصبحا يعاملنها بقسوة

و تلقى اللواء فخر العربي إخطارًا من العميد حازم عفت، مأمور قسم ثان بنها يفيد تلقيه بلاغا من «رضا.ع» 80 عاما بقيام نجلها بإلقائها بالشارع أسفل منزل شقيقه، بعد إرغامها على بيع شقتها، ثم ألقيا بها ليكون مصيرها بعد ذلك في الشارع وتم ضبط إحدى نجليها وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق

وكان قد تداول مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» على صفحات مدينة بنها صورا لسيدة مسنة جالسة على كرسي متحرك، ملقاة بالشارع بمنطقة الأهرام ببنها بعد أن أرغمها ابنيها على بيع شقتها

وأكد رواد التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أن نجلها ألقاها بالشارع وتركها وذهب منذ ساعات طويلة، مطالبين بضرورة معاقبة ابنيها اللذين تجردا من الرحمة

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    165,418

  • تعافي

    129,293

  • وفيات

    9,263

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق