«الرعاية الصحية»: 93% نسبة رضاء منتفعي التأمين الصحي الشامل عن الخدمة الطبية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، أداة الدولة لتقديم خدمات منظومة التأمين الصحي الشامل، تخطي نسبة رضاء المنتفعين عن الخدمات التي تقدمها مستشفيات الهيئة بمحافظة بورسعيد 93%، دون شكاوى من جودة الخدمات الطبية المقدمة بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة ببورسعيد والبالغ عددها 39 منشآة صحية حتى الآن.

وأكدت الهيئة العامة للرعاية الصحية، أن قياس رضاء المنتفعين عن أداء الخدمات الطبية المقدمة ضمن منظومة التأمين الصحى الشامل الجديد هي أحد آليات الهيئة في الرقابة والمتابعة، والتي تضمن تقديم الخدمات بأعلى جودة ووفقًا لأحدث المعايير الدولية،مع الإستمرار في تقييم في الخدمات الصحية المقدمة بمختلف المنشآت الصحية التابعة للهيئة والعمل على تحليل البيانات، ووضع الآليات اللازمة لتحسينها وتطويرها بشكل مستمر.

وكشف الدكتور أحمد السبكى رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل أن قياس رضاء المنتفعين عن الخدمات الطبية يتم من خلال عدة محاور، منها أجهزة «الفيد باك سيستم» حيث يقوم المنتفع المتردد على المنشآت الصحية التابعة للهيئة بالإجابة على مجموعة من الأسئلة التي تستهدف تقييم الخدمة ومقدمها ورضاء المنتفع عنها وتابع: التقييم يشمل الطبيب والتمريض والمنشأة مع ربط التقيمات ومربوط بجداول التشغيل وهو ما يسهل محاسبة المقصرين.

وأضاف السبكى، أنه يتم تقصي رضاء المنتفعين عن خدمات هيئة الرعاية الصحية، من خلال الكول سنتر 15344، والذي يتمتع بأعلى التقنيات التكنولوجية ويضم قوى بشرية مدربة على أعلى مستوى في التواصل مع المواطنين على مدار الـ 24 ساعة، ويكون لديه ردود على أسئلة المنتفعين واستفساراتهم، وكذلك استقبال الشكاوى وتسجيلها والتواصل مع المنشأة صاحبة الاختصاص لحل المشكلة والتأكد من حلها والتعامل معها باعتبار ذلك أحد معايير الجودة الطبية.

وتابع: وفرنا مكاتب لرضاء المنتفعين بالمراكز والوحدات والمستشفيات ببورسعيد تختص بالتواصل مع المريض لحل المشاكل وتذليل العقبات أمام حصوله على الخدمة الصحية إن وُجِّدت وقال إن قياس رضاء المنتفعين عن الخدمات لها محور أخير وهو إجراء استبيانات مصممة لكل رحلة علاجية على حده في المنشآة الصحية بهدف رصد تقييم المريض لزيارته وقياس مدى الرضا عن الخدمات المقدمة له، وتشمل رحلة علاج المريض بالمراكز والوحدات الصحية التابعة للهيئة المرور بـ «الأمن، الاستقبال، محطة انتظار المريض، الطبيب، المعمل، الأشعة، الصيدلية»، فيما تشمل رحلة علاج المريض بالمستشفيات داخل «العيادات الخارجية، الطوارئ، الأقسام الداخلية».

وأكد الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل بالمحافظات، أهمية قياس رضاء منتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد عن الخدمات الطبية المقدمة إليهم، بهدف تمكين المنتفعين من المرضى وذويهم من المشاركة في تقييم الخدمات المقدمة لهم بعد كل زيارة للمنشآت الصحية.

وتابع: أن عملية قياس رضاء المنتفعين عن أداء الخدمات الطبية تسهم في قياس وتطوير الأداء والوصول إلى أعلى نسبة من إرضاء المواطنين عن الخدمات والنظام الصحي ككل، وذلك على ضوء تنفيذ توجيهات القيادة السياسية، وتحقيق أهداف رؤية مصر 2030 والتي تتضمن توفير الرعاية الصحية المتكاملة والتغطية الصحية الشاملة لجميع المصريين بأعلى مستوى من الجودة العالمية.

ولفت الدكتور أحمد السبكي، أنه يتم قياس رضاء المنتفعين بالتأمين الصحي الشامل الجديد والمترددين على المنشآت الصحية التابعة للهيئة وفق آليات علمية في منهجيات قياس رضاء المنتفعين عن الخدمات الصحية بما يضمن حيادية النتائج ومصداقيتها، وبما يضمن تطوير الأداء بشكل أكبر مُواكبةً للتقدم في الخدمات الصحية المرتكزة على المريض واحتياجاته، بما ينعكس على حصولهم على أفضل الخدمات الصحية وفق أعلى المعايير العالمية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

أخبار ذات صلة

0 تعليق