رئيس «برلمانية مستقبل وطن» بـ«الشيوخ»: أين منظمات حقوق الإنسان مما يحدث في فلسطين ؟

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال النائب حسام الخولى رئيس الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن في مجلس الشيوخ: بإسم حزب مستقبل وطن، ندين مايجرى من إعتداءات على الفلسطينيي، ونشكر القيادة السياسية المصرية التي لم تتأخر عن التحرك السريع لحل الأزمة والحفاظ على أمن الأطفال والنساء في قطاع غزة.

وتسائل الخولي خلال الجلسة العامة بالمجلس: أين منظمات حقوق الإنسان، التي ترى في بث مباشر بالصوت والصورة مقتل الأطفال العزل، ولم نشاهد أي عقوبات أو التلويح بها.

وقال وكيل مجلس الشيوخ بهاء أبوشقة، إن كلمة رئيس المجلس جامعة مانعة، تعبر ليس عن رأي الشيوخ فقط، وإنما هي تعبير صادق عن المصريين جميعا، وأضاف: بإسمي وبإسم حزب الوفد، أسجل استنكارا بالغا على الاعتداءات الوحشية على الفلسطينيين، على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي، بما يشكل جرائم حرب، بكل ماتعنيه الكلمة.

واستطرد: بإسم هذا المجلس الذي يمثل شيوخ هذه الأمة، نخاطب رئيس مجلس الأمن ورئيس الأمم المتحدة نطالب فيها بتفعيل نصوص الأمم المتحدة التي تكفل لمجلس الأمن التدخل بالقوة في الحالات التي تهدد الأمن والسلم الدوليين.

وكان رئيس مجلس الشيوخ المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، قال في كلمته بالجلسة العامة، تابعنا ما تعرض له المسجد الاقصى والمصلين العزل.

وأضاف: «ثم تحولت لساحة حرب في الاراضي المقدسة في مشهد استفز شعوب العام اجمع في ظل التجهيز القصري من المنازل في الشيخ جراح وازداد الامر سوءا بتنفيذ عملية عسكرية قطاع غزة وقع اعداد كبيرة من الشهداء الفلسطينيين مما يهدد مستقبل السلام والاستقرار في المنطقة.
وقال رئيس الشيوخ: المجلس يدين باشد العبارات الممارسات الغاشمة ونؤكد على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطينى، ودعا المجلس المؤسسات الدولية والاممية ان تتحمل مسئوليتها وتوفير الحماية المدنية للشعب الفلسطيني، وقال:«الشيوخ يدعم الموقف الرسمي للحكومة المصرية ويؤكد وقوفه لدعم الشعب الفلسطيني ودولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق