وزير النقل يتفقد محطتي قطارات منيا القمح والزقازيق ويؤكد: خطة قومية لتطوير المزلقانات

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تفقد الفريق كامل الوزير وزير النقل، يرافقه الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، الخميس، محطة سكة حديد منيا القمح لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروع تحديث نظام الإشارات على محوري بنها – الزقازيق- الإسماعيلية- بورسعيد- أبوكبير، وذلك في إطار زيارته لمحافظة الشرقية.

استمع الوزير والمحافظ لشرح تفصيلي عن معدلات أداء ونسب تنفيذ مشروع تحديث نظام الإشارات، وتمت الإشارة إلى أنه تم الإنتهاء من توريد مهمات نظم الطاقة والإتصالات و80 % من مهمات نظام الإشارات لجميع محطات المشروع، كما وصلت نسبة الإنجاز في أعمال المباني المدنية 72 % وتم البدء في أعمال التركيبات الخارجية بالتوازي مع أعمال تجديد السكة في منيا القمح والشبانات، وجاري التنسيق في القنطرة والكاب بهدف تطوير نظام الإشارات إلى نظام إرتباط إلكتروني.

أكد وزير النقل على إزالة المعوقات أمام تنفيذ مشروع تحديث الإشارات، وسرعة الإنتهاء من تنفيذ الأعمال المدنية، وكذا الإنتهاء من دهان العلامات المضيئة، قائلاً إن الدولة قامت بوضع خطة قومية لتطوير المزلقانات على مستوى المحافظة، ومنها مزلقان منيا القمح لتعمل بالنظام الإلكتروني بدلاً من النظام اليدوي .

تفقد الوزير غرفة المحولات والإشارات والكهرباء، والإتصالات والتحكم في الإشارات، وذلك للإطمئنان على طريقة العمل وعلاج الملاحظات التي تم رصدها مسبقاً، مشدداً على ضرورة الإنتهاء من كافة الأعمال الخاصة بتطوير السكة الحديد والمزلقانات.

أكد وزير النقل على ضرورة ضغط مواعيد القطارات ،لإتاحة الفرصة للشركات المسؤلة عن التطوير وإنهاء الأعمال حتى يستطيع المواطن الإستفادة على المدى الطويل، مشدداً على تكثيف ساعات العمل وزيادة النوبتجيات للإنتهاء من أعمال التطوير في أسرع وقت ممكن.

انتقل وزير النقل ومحافظ الشرقية لتفقد محطة الزقازيق، وحرصا على التوجه لمنافذ تقديم التذاكر للإطمئنان على مستوى الخدمة والتعرف على آلية حصول المواطن على التذكرة اللازمة لإستخدام القطار، وبسؤال موظف شباك التذاكر عن إمكانية استرجاع التذكرة المحجوزة سابقاً فأجاب بالرفض، ليصدر الوزير تعليمات بقبول التذكرة تجنباً لبيعها في السوق السوداء وإبتزاز المواطنين، وقال مهمتنا هي إرضاء المواطن وتقديم أفضل الخدمات له .

ومن جانبه أشاد محافظ الشرقية بأعمال التطوير التي تشهدها المحافظة لتطوير المزلقانات وخطوط السكك الحديدية، والعمل بالنظام الإلكتروني بدلاً من النظام اليدوي ،لتقليل الحوادث والإرتقاء بمستوى الخدمة المقدمة لراكبي القطار .

كما نوه المحافظ أنه جاري رفع كفاءة وازدواج طريق الزقازيق – أبوكبير بتكلفة 300 مليون جنيه كمرحلة أولي، وكذلك ازدواج المسافة من فاقوس وحتي أبوكبير بطول 10 كم وبتكلفة 70 مليون جنيه، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذ المشروع خلال شهر يونيه 2021 وذلك لتخفيف الضغط على الطرق الداخلية وتنشيط حركة التجارة، والمساهمة في تحقيق اعلي معدلات الراحة والأمان لسائقي السيارات وكذلك سرعة وسهولة نقل الحاصلات الزراعية والبضائع من أماكن الإنتاج إلى أماكن التوزيع، لزيادة الناتج المحلي وتلبية احتياجات المواطنين.

بالإضافة إلى طريق الزقازيق السنبلاوين الحر ،بطول 37.5 كم وبتكلفة 812 مليون و900 ألف جنيه، ليمثل محورا مروريا جديدا يربط بين محافظة القاهرة / بلبيس / الزقازيق / السنبلاوين، بطريق حر ويعمل على توفير الوقت والجهد أمام المسافرين .

وأشار المحافظ إلى أن المحافظة بكامل أجهزتها التنفيذية تبذل قصارى جهدها من أجل تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، في جميع المجالات وتقديم أفضل الخدمات لهم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق