رئيس «الديمقراطي الكردستاني» يبحث مع المبعوثة الأممية آخر المستجدات في العراق - جريدة الدستور - الاستاد نيوز

الدستور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، اليوم الاثنين، تفاصيل لقائه مع المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة جنين بلاسخارات في أربيل، وبحث آخر المستجدات السياسية في العراق. 

واستقبل  "بارزاني" المبعوثة في مقره بأربيل، و جرى خلال اللقاء تبادل وجهات النظر حول الوضع السياسي وآخر المستجدات في العراق والمنطقة، وشددا على ضرورة أن يكون الدستور أساس التفاهم لحل المشاكل.

- إجراء حوار مفتوح في العراق 

وكان قد دعا نيجرفان بارزاني، رئيس إقليم كردستان العراقي، الأحد، إلى حوار مفتوح في العراق، وسط الأوضاع الساخنة التي تشهدها البلاد.

واطلق "بارزاني" مبادرة لحل الأزمة السياسية في العراق، داعيًا الأطراف السياسية للقدوم إلى أربيل والبدء بحوار مفتوح جامع، واتفاق قائمين على المصالح العليا للبلد.

وقال رئيس إقليم كردستان، وفق قناة الأولى نيوز العراقية: "نتابع بقلق عميق الأوضاع السياسية والمستجدات التي يشهدها العراق"، داعيًا الأطراف السياسية المختلفة إلى التزام منتهى ضبط النفس وخوض حوار مباشر من أجل حل المشكلات.

وأشار رئيس إقليم كردستان إلى أن زيادة تعقيد الأمور في ظل هذه الظروف الحساسة تعرض السلم المجتمعي والأمن والاستقرار في البلد للخطر، لافتًا إلى أنهم يحترمون إرادة التظاهر السلمي للشعب العراقي، لكن يؤكد أيضًا على أهمية حماية مؤسسات الدولة وأمن وحياة وممتلكات المواطنين وموظفي الدولة.

وذكر "بارزاني" أن إقليم كردستان سيكون، كما هو دائمًا، جزءًا من الحل، داعيًا الأطراف السياسية المعنية في العراق للقدوم إلى أربيل، عاصمتهم الثانية، والبدء بحوار مفتوح جامع للتوصل إلى تفاهم واتفاق قائمين على المصالح العليا للبلد.

- دعوات للتهدئة في العراق

وكانت قد توالت دعوات التهدئة وضبط النفس في العراق بعد أن عاشت البلاد يومًا استثنائيًا، السبت، حيث اقتحم مناصرون للتيار الصدري مبنى البرلمان داخل المنطقة الخضراء المحصنة في وسط بغداد، معلنين اعتصامًا مفتوحًا داخله، وذلك احتجاجًا على ترشيح الإطار التنسيقي، الموالي لإيران، محمد شياع السوداني، لمنصب رئيس الوزراء.

أخبار ذات صلة

0 تعليق